مناقشة رسالة ماجستير بكلية حقوق النهرين ( جرائم الاموال الناجمة عن استعمال الحاسوب )


ناقشت دراسة بحثية في كلية الحقوق جامعة النهرين الرسالة التي اعدها الباحثة  صابرين يوسف عبدالله 
تهدف الدراسة من الناحية النظرية وضع الملامح الرئسية لجرائم الاموال الحاسوبية بعتبارها ظواهر اجرامية مستحدثة تنصب على المعلومات ذات القيمة المالية وتنال من حق الانسان في ملكية الاموال المعنوية . فضلاً عن الرغبة في اثراء المكتبة العراقية بمصادر توضح المخاطر التي تهدد المعلومات في ظهور تلك التهديدات .وسبل الوقاية منها واليات معالجتها على ضوء ماتوصلت اليه التشريعات المقارنة . اما من الناحية العملية فأنها تستهدف توفير الحماية القانونية للمعلومات المخزنة في الحواسيب العائدة للاشخاص الطبيعية والمعنوية على حد سواء خاصة بعد تزايد استخدام الحاسوب في مؤسسات الدولة كافة وبالتحديدالمؤسسات الاقتصادية التي باتت مرتبطة تمام الارتباط بالحواسيب في تنفيذ انشطتها . وقد اختتمت الدراسة بعدة توصيات اهمها الاسراع في اقرار مشروع قانون جرائم المعلوماتية الذي وضعه المشرع العراقي في سنة 2011 لتجريم الاعتداء على المعلومات المالية وعقد المؤتمرات وندوات العلمية لتعريف بالجرائم المذكورة والتوعية بمخاطرها وسبل الوقاية منها وتدريب الاجهزة الامنية والقضائية على التعامل مع هذا النوع المستحدث من الاجرام فضلاً .في ضرورة انشاء محاكم متخصصة وقضاة متخخصين لنظر في الدعاوى الناشئة عنها وتفعيل بنود الاتفاقية العربية لمكافحة جرائم تقنية المعلومات التي صادقة عليها العراق سنة 2012 . وخاصة النصوص المتعلقة بالمساعدة القضائية ونظام تسليم المجرمين وغيرها . وحصلت الباحثة على شهادة الماجستير بتقدير جيد جدا

تم النشر بتاريخ 10 شباط 2014